أبرز إنجازات الشركة من مشاريع
مشروع الدراسات الخاصة بتقييم وتأهيل المرادم واختيار مواقع لإنشاء مرادم هندسية بالمحافظات بمنطقة المدينة المنورة

تم تنفيذ هذا المشروع لصالح أمانة منطقة المدينة المنورة، متضمناً عدة عناصر تشمل:

  • مشروع التقييم البيئي واختيار المرادم الجديدة بالمحافظات والمحطات الانتقالية بالقرى المرتبطة بمنطقة المدينة المنورة.
  • مشروع التقييم البيئي للمردم الهندسي القائم بالمدينة وتأهيله بيئياً.
  • المراجعة البيئية والتأهيل البيئي لمردم المدينة القديم.
مشروع المراجعة البيئية والتأهيل للمرادم القديمة وإغلاقها بالمحافظة والقرى المرتبطة بمنطقة المدينة المنورة.
ويهدف المشروع إلى:
- إجراء دراسة تقييم أثر بيئي متكاملة، حيث تصنف هذه المرادم من الفئة الثالثة للمشاريع البلدية (المرادم الجديدة ووحدة كبس بآلات لكل مردم جديد، إضافة إلى ملحقاتها مثل المحطات الانتقالية بالقرى).

وضع خطة تنفيذية للحد من أو لتخفيف الآثار البيئة والصحية السلبية الناجمة عن هذه المشاريع على البيئة، وتوفير خطة رصد للآثار البيئية لمدة خمسة عشر سنة مع الالتزام بـنص ما ورد بدليل وزارة الشؤون البلدية والقروية من حيث العوامل التي تؤخذ بالاعتبار عند تحليل التفاعلات البيئية لمشاريع الفئة الثالثة بالمحافظة والقرى المرتبطة بمنطقة المدينة المنورة مستوفية شروط الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة.
ويتم ذلك من خلال:
• تحديد المؤثرات البيئية التي يمكن أن تنتج عن المرادم.

• منع وتخفيف أي أضرار بيئية ناتجة عن وجود المرادم والمحطات الانتقالية.

• تحديد أنسب الممارسات الآمنة بيئياً لاستخدامها في عمليات تشغيل المرادم والمحطات الانتقالية.

• إعداد خطة الإدارة البيئية والتي تحتوي على أهم المعايير الاحترازية وكيفية تطبيقها وهوية المسؤول عن التطبيق والكلف البيئية المتوقعة.

• وصف طرق التشغيل الآمنة صحياً وبيئياً.

• تحديد طرق الاستفادة الاقتصادية من المشروع.
وقد تم خلال الدراسة اعتماد منهجية خاصة شملت النقاط التالية:
- جمع معلومات عن موقع المشروع (وصف الموقع) والمواقع المجاورة.

- دراسة مدى ملائمة اختيار الموقع مقارنة بالمعايير العالمية لاختيار مواقع المرادم.

- استخدام تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية (GIS) في إعداد الخرائط.

- إجراء التحاليل المختلفة اللازمة من مياه وغازات ودراسة وتحليل النتائج والتعليق عليها.

- تقييم الآثار البيئية من المردم وإجراءات التخفيف اللازمة.

- إعداد خطة الإدارة البيئية والتي تحتوي على أهم المعايير الاحترازية وكيفية تطبيقها وهوية المسؤول عن التطبيق والكلف البيئية المتوقعة (Environmental Management Plan) .

- إعداد خطة المراقبة البيئية بعد إتمام المشروع (Environmental Monitoring Plan).
هذا وتألف المشروع من عدة عناصر شملت:
- دراسة جيولوجية لطبيعة الطبقات بالمنطقة متضمنة تحليلاً كاملاً للخرائط الجيولوجية.

- دراسة مناخية للمنطقة تشمل نوعية الهواء بالمنطقة والطقس والمناخ.

- دراسة تحليل للتربة شمال وجنوب وغرب وشرق ووسط المردم، شاملة خمس مواقع.

- دراسة لحجم وكمية ونوعية ومصادر مياه الصرف بأحواض السوائل، إلى جانب تحليل كيميائي.

- دراسة للمياه الجوفية وحركتها بالمنطقة.

- تحليل كيميائي وبيولوجي لنوعية المياه والملوثات.

- دراسة الفونا والفلورا بالمنطقة.

- دراسة لنوعية وحجم النفايات المتوقع ورودها للمرادم.

- إعداد دراسات الأثر البيئي.
وقد بلغ العدد الكلي للدراسات الفرعية ۱۰٣٣ دراسة موزعة على أربعة أجزاء رئيسة هي:
أ‌- دراسات المرادم الهندسية الجديدة والمحطات الانتقالية التي بلغ عددها ۱٧ محطة.

ب‌- دراسة المردم الهندسي الجديد في المدينة المنورة.

ت‌- دراسة المردم القديم في المدينة المنورة.

ث‌- دراسات المرادم القديمة في محافظات المدينة الست والبالغ عددها ٤۲ مردم.

أما عدد تقارير الأثر البيئي والتي سيتم تسليمها للرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة فيبلغ عددها ٦۱ تقريراً وذلك لتغطي كامل المناطق.